كل ما يمكن أن يقال عن رائحة المناطق الحساسة

كل ما يمكن أن يقال عن رائحة المناطق الحساسة

رائحة المناطق الحساسة

رائحة المهبل والمؤخرة تمثل موضوعا حساسا للمناقشة مع الفتيات وحتى السيدات المتزوجات و لأمور تتعلق بالثقافة و الحرج فإن معظم الفتيات لا يطلبن عونا طبيا ولا مشورة مباشرة فيما يتعلق بموضع رائحة المهبل والمؤخرة وعادة ما يلجأن لصفحات الانترنت لمعرفة ما يمكنهن معرفته في هذا الخصوص ، ما هي الرائحة الطبيعية للمهبل والمؤخرة والمنطقة التناسلية ؟ و ما أسباب الرائحة الكريهة في هذه المنطقة وكيف تتغلبين عليها ببساطة ..

مبدئيا المنطقة التناسلية مصممة بصورة خاصة لتضمن نظافة ذاتية وتخلصا من البيكتيريا والفطريات و ليس من المفترض إطلاقا أن يكون برائحة الورد والزهور و لا أن يكون بلا رائحة أيضا وبناء عليه فإن لهذه المنطقة نتيجة رطوبتها المستمرة رائحة مميزة ونتيجة ما تفرزه و هي ليست رائحة منفرة ولا نفاذة جدا على العكس فإن رائحة المهبل الطبيعية النظيفة هي من مثيرات العلاقة الجنسية لذا لا يجب أن تكون عامل قلق وعدم ثقة بالنفس  .

تتغير هذه الرائحة بعوامل كثيرة طبيعية لا يجب أن تثير قلقك أبدا و ذلك في فترات تغيرات هرمونات جسمك مثل فترة الدورة الشهرية و الحمل والرضاعة والتوترات النفسية و تغير الهرمونات الناتج عن الممارسة الجنسية و اختلاط سوائل الجسم بين الرجل والمرأة.

أسباب محتملة لرائحة المهبل والمؤخرة المنفرة :

1- عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية المستمرة والحفاظ على جفاف هذه المنطقة باستمرار .

2- عدم ارتداء الملابس الداخلية القطنية التي تمتص التعرق .

3- البكتيريا والفطريات نتيجة أي سبب قد تؤدي لرائحة مهبل سيئة أو مائلة للعطونة .

4- عدم الاهتمام بإزالة الشعر بانتظام .

5- استخدام الدش المهبلي والذي ثبت أنه ضار جدا ويؤدي لعكس المرجو منه حيث الالتهابات في المهبل والروائح الكريهة ، المهبل مصمم لينظف نفسه ذاتيا لا تقومي بإدخال أي مواد من الخارج كالدش المهبلي والصابون المعطر والزيوت الفواحة توقفي عن كل هذا الآن هنتيجته عكسية.

6- سوء التغذية و الأكل الضار بمواد حافظة يسبب اضطرابا في مكونات البول وإفرازات المهبل مما يؤدي لرائحة سيئة للمهبل أو جفافه .

7- الممارسات والعادات الجنسية الخاطئة .

وصفات مفيدة للقضاء على رائحة المناطق الحساسة :

رائحة المناطق الحساسة

1. خل التفاح :
له خواصه المضادة للبكتيريا والمطهرة فإن خل التفاح يمكن استخدامه لمحاربة رائحة المهبل ، أخذ حمام مع خل التفاح هي واحدة من أبسط الطرق للتخلص من الرائحة السيئة . وهذا سيساعد على محاربة البكتيريا التي تسبب الرائحة المهبلية , وسوف يساعد أيضا في استعادة توازن الوسط الحمضي في المهبل .
الطريقة :
مزج كوبين من خل التفاح في ماء الحمام الدافئ ، نقع فيه لمدة 20 دقيقة. اتباع هذا العلاج عدة مرات في الأسبوع للحصول على نتائج سريعة.

2. الثوم :
الثوم مضاد حيوي طبيعي يمكن أن يكون عامل كبير للتعامل مع الالتهابات المهبلية وكذلك الرائحة المهبلية . والخصائص المضادة للفطريات الموجودة في الثوم تساعد في مكافحة عدوى الخميرة  أحد أكبر مسببات رائحة المهبل و تساعد جسمك على التخلص من البكتيريا السيئة .
الطريقة :
تناولي الثوم في شكله الخام أو مطبوخة على أساس يومي . يمكنك تناول واحد أو اثنين من فصوص الثوم الخام على الريق مع كوب من الماء الدافئ. يمكنك أيضا إضافة معجون فصوص من الثوم إلى الأطباق.
3. زيت شجرة الشاي :
زيت شجرة الشاي مضاد حيوي قوي وكذلك له خصائص مطهرة، وبالتالي فإنه يمكن أن يستخدم للتخلص من رائحة المهبل الكريهة و رائحة المناطق الحساسة . سوف يساعد على التخلص من البكتيريا التي تسهم في هذه المشكلة .
الطريقة :
إضافة ثلاث قطرات من زيت شجرة الشاي إلى كوب من الماء . استخدام هذا المزيج لشطف المنطقة المصابة يوميا أو عدة مرات في الأسبوع .

4- الزبادي :

الزبادي بدون سكر الصافي يحتوي على البكتيريا الصديقة التي تحارب عدوى الخميرة والفطريات. ادهني المنطقة باللبن ومن المفيد  إدخال اللبن الى وجباتك الغذائية يوميا ، فاللبن يحتوي على بكتيريا الاسيدوفيلاس التي تفرز إنزيما يساعد الجسم على مقاومة الفطريات والخمائر التي تسبب الالتهابات الفطرية في الفم والمهبل.

عن Aya Mamdouh

عملت لعدة سنوات معلمة لغة عربية لغير الناطقين بها. لي مدونة أكتب بها خواطري. أحب متابعة كل جديد في مجال الأزياء والمكياج والعناية بالبشرة والشعر. أعمل حالياً كاتبة ومدققة لغوية من المنزل لأستطيع العناية بطفلتين جميلتين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *